إختر لونك :
Facebook Twitter Google Plus Rss
منتديات الناصرية الثقافية

الإهداءات

آخر 15 مشاركات
776252 عندما تعيد الكلمات نفسها (الكاتـب : صوب الشامية - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 )           »          اي شيعة نحن واي علماء نتبع ؟ (الكاتـب : دايخ في زمن بايخ - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 )           »          الاكل عند اهل المصيبة عادة جاهلية واتفاقت الناحيتين (الكاتـب : سيد معد - مشاركات : 2 - المشاهدات : 3 )           »          سجل دخولك بالتوكل على الله (الكاتـب : صوب الشامية - مشاركات : 22 - المشاهدات : 276 )           »          تستنكر عشائر العراق الاصيله وبشدة (الكاتـب : حجي شبع - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 )           »          02864 قول للامام الخميني قدس (الكاتـب : أبن أبراهيم - مشاركات : 3 - المشاهدات : 100 )           »          قتال من أجل فردة نعال (الكاتـب : kfinjan - آخر مشاركة : أبن أبراهيم - مشاركات : 3 - المشاهدات : 113 )           »          قصة قصيرة : الابن الأكول جداً (الكاتـب : سومر - آخر مشاركة : أبن أبراهيم - مشاركات : 1 - المشاهدات : 2 )           »          عائشة أم المؤمنين موسوعة علمية عن حياتها وفضلها ومكانتها (الكاتـب : سميرة - آخر مشاركة : أبن أبراهيم - مشاركات : 4 - المشاهدات : 5 )           »          ماذا كنت تتمنى (الكاتـب : ضحى الفاطميه - آخر مشاركة : أبن أبراهيم - مشاركات : 1 - المشاهدات : 49 )           »          اسعد الله صباحكم (الكاتـب : ناصريه - آخر مشاركة : أبن أبراهيم - مشاركات : 3 - المشاهدات : 4 )           »          776252 اللياقات العامة (الكاتـب : محمد الطائي - مشاركات : 2 - المشاهدات : 3 )           »          Red face كيف تحصلين على راحة نفسية (الكاتـب : محمد الطائي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 )           »          حكم وأقوال وأجمل أشعار أحمد شوقي (الكاتـب : سومر - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 )           »          921 ساعدوني محتاجه وظيفه (الكاتـب : عصفوره حلوه واموره - آخر مشاركة : ضحى الفاطميه - مشاركات : 3 - المشاهدات : 47 )

العودة   منتديات الناصرية الثقافية > المنتديــــــــات الأدبيــــــــــــة > ملتقى الشعراء الشعبيين
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2010, 09:43 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباوي
عضو فعال
إحصائية العضو







 

الباوي غير متواجد حالياً


Post الشاعر الشعبي العراقي الملا عبود الكرخي

بغداد مبنيه بتمر
بغداد مبنية بتمر فلش وكلٌ خستاوي
.............
بغداد مبنية بتمر ما ينكضي هذا العمر
يهواي دبرلي الامر التين اصبح لاوي

بغداد مبنية بلقٌم وتربها (سسي وبطم)
لَلطم على راسي لطم وانحر على المناوي
فلش وكل تين ورطب واخلط التفاح وعنب
يا هل خلك كلبي انعطب بالنار من (عتاوي)

بغداد مرشوشة بعسل واحجارها ثوم وبصل
والماي في (دجلة) وصل ( هذا الكيش حلاوي)
(برحي والبريم ودكل) ماينفعك شغل التمر
بابوجي من جلد الصخل والاجنبي فرنساوي


نشرت هذه القصيدة الذائعة الصيت في جريدة الكرخ عام 1930
اهلا وسهلا
ارحب بهذه الجمعه الجميلة, لنستذكر معا فيها امير الشعر العامي الا وهو المله عبود الكرخي وقد آثرت ان يكون عنوان الامسيه هكذا لانه على قدر كون الشاعر معروفا ومشهورا جدا لدى العراقيين وخصوصا الذين تجاوزوا العقد الخامس من اعمارهم اطالها الله على قدر قلة المصادر والمعلومات فقد وجدت ان ما مكتوب عنه في صفحات الانترنت كله مكرر الا بعض ما ندر بالاضافة الى ديوانه باجزاءه الاربعة والذي احتوى كثير من المقالات عنه الا اني اشعر ان هذا ليس كافيا لشاعر مثل عبود الكرخي الذي يكـفيه فخراً انه وثّـق و أرّخ لِـثـلثي قرن من تاريخ العراق الاجتماعي والسياسي, ناقداً ساخراً لوذعياً جريئاً صريحاً مقاتلاً بالكلمة ذو شخصية قوية مؤثرة وخـطٍ ثابت
له ديوان يتالف من اربعة اجزاء واخر في الادب المكشوف, كما يقال ان هناك الكثير مما لم ينشر.
ولم يهتم بهذا التراث الا حفيده حسين حاتم الكرخي وبحق لم يلق شاعرنا الاهتمام كغيره من نوابغ العراق المهملين حتى ان بعض القرارات التي تمت بعمل تمثال له في جانب الكرخ وذلك في عام 1985 ضلت حبيسة الادراج ولم تر النور . كان شاعرنا هجاءا كبيرا فاق في هذا الباب الشاعر جرير كما وصف نفسه هو وهناك طريفة حدثني اياها والدي رحمه الله حيث كان بيت جدي في نفس المحله التي سكنها الشاعر في الكرخ, ومن معارف جدي رجلا يدعى سبتي وهذا المسكين تراى له انه صار شاعرا كبيرا كالمله عبود وفكر ان يهجو المله وفعلا هجا المله عبود لانها اسرع طريقة للانتشار وبدا له انه سيكون معروفا بهذا العمل .فقيل لشاعرنا ان هناك من تحداه وهجاه فسال( منو هذا) ولما قالو له الاسم استصغر الشاعر ان يرد الا من بيت واحد فقال

ردت اتفل على سبتي خفت تتنكس تفلتي

لم يترك عبود الكرخي حدثا اجتماعيا او سياسيا الا وكتب فيه كما انتقد كل الظواهر السيئة وحارب بكلماته كثير من المعتقدات والخرافات السائدة في ذاك الوقت كما استطاع بشعره ان يوثق اسماء المحلات والمدن وما تشتهر به كل منها كما وثق اسماء العدادات والاشقياء الموجودين في تلك الحقبه عدا توثيق المهن المعروفه وكيف ينادي اصحابها عند البيع وغير ذلك الكثير الكثير مما يصعب حصره و استحق ان يقال عن شعره بانه وثائق معتمدة

نبذه عن شاعرنا

ولد المله عبود الكرخي عام 1861 في جانب الكرخ في بغداد ومنها اخذ لقبه .كان والده ميسور الحال يعمل بتجارة الابل .ادخل عبود الى الكتاتيب كاقرانه في ذلك الزمان وعمره 6 سنوات ولما ترك الكتاتيب اخذ يرتاد حلقات الدرس في مساجد الكاظميه وبغداد .عند سن الخامسة عشر بدا والده باصطحابه معه في تجارته التي تتطلب السفر الى الدول المجاورة وبقي معه الى ان توفى عاد بعدها المله الى بغداد ليستقر بها .
عمل بعدها في شركات النقل بين المدن العراقية كما قام بالعمل مع شركات اجنبية وذلك بتجهيزها بالمواد الغذائية ثم انتقل ليعمل بالزراعة وفشل بها فشلا ذريعا.
استطاع المله عبود الكرخي اصدار جريدة الكرخ عام 1927 التي تاذى بسببها وسجن وسيق الى المحاكم لعدة مرات كما اصدر عدة جرائد (الكرخي والمزمار وصدى الكرخ ) ,استمر في هذا العمل لمدة 16 سنه ليؤسس بعدها مطبعة الكرخ والتي طبع الجزء الاول من ديوانه فيها عام 1933 .
اما عن حياته الخاصة فقد تزوج الشاعر(5 ) مرات ولم يجمع بين زوجـتين بل كان يتـزوج كلما توفيت احداهن وقد انجب خمسة اولاد وثلاثة بنات من هذه الزيجات.
كانت للمهن التي عمل بها الشاعر الاثر الكبير في تعلمه عدة لغات فقد كان المله يتكلم الفارسية والهندية والتركيه والكردية ويفهم جميع لهجات المنطقة كما استطاع ان يتعلم الالمانيه من خلال عمله مع الشركه الالمانيه لانشاء سكة القطار بين بغداد وسامراء حيث كان يجهزها بالمواد الغذائية , ولديه المام لاباس به باللغة الانكليزية حيث نلاحظ ورود بعض من مفرداتها في شعره .
دخل دار الاذاعة العراقية عام 1937 يوم كانت كثير من الدول المجاوره لاتمتلك اذاعة وسمح له بقراءة شعره على الهواء وغالبا ما كان يتشاقى حيث يطوي الورقة التي وافقت الاذاعة على قرائتها ليخرج من جيبه ورقة اخرى وبنفس القافية ليقرا فيها القصيدة التي لايمكن ان تجيزها الاذاعة في ذاك الوقت لذا كان الناس يفاجأون بقطع البث ليطل عليهم المذيع بصوته معتذرا للمستمعين قائلا كالعادة( ناسف لهذا العطل الفني )
كان المله عبود محبوبا من قبل ملوك العراق الذين عاصرهم فقد كان الملك فيصل يحب شعره وكثيرا ما يقرا له المله اشعاره ليستانس بها كما قال له في مرة (يا كرخي انا معجب بك و بشعرك) كما ظلت علاقته وطيده مع الملك غازي بعد رحيل الملك فيصل الذي رثاه الكرخي بقصيدة مشهوره جدا عنوانها

دمعة الاخلاص

يا سفينة التايهة وطرها الفلك مات فيصل يا غريب اذكر هلك

مات فيصل مات عزك يافقير يا عراقي,وبمن بعدة تستجير
من الشدد والنكب وبيوم العسير بعد عينه عاد منهو اليكفلك

شعرهِ

لم يدع الكرخي مظهراً من مظاهر الحياة في بغداد دون أن يتناوله بالنقد والسخرية والحماس والمديح والهجاء حتى نال لقب امير الشعر الشعبي عن جدارة . وتعتبر "المجرشة" من غرر القصائد لما يجيش فيها من المشاعر الإنسانية. وقد غنى مطرب العراق الأول "محمد القبانجي" أبياتاً منها فزادها شهرة على شهرة
قال عنها المغني الكبير محمد القبانجي في حديث له نشر في جريدة (المنار) البغدادية عام 1964:" طلب مني أحمد شوقي أن أقرأ له شيئاً من الشعر الشعبي العراقي، فقرأتُ له أبياتاً من (المجرشة)، فما أن استوعبها حتى حنّ لسحرها وروعة بلاغتها فطلب المزيد.. فغنيتُ:

هم هاي دنيا وتنكضي ------ وحساب أكو تاليها
فمال عليّ الرجل بعد أن فهم المعنى وقال: دَه عتاب شريف مع الرب.. يا محمد.

ذبيت روحي على الجرش وادري الجرش ياذيها
ساعه واكسر المجرشة والعن ابو راعيها
............

ساعه واكسر المجرشه والعن ابو السواها
اشجم سفينه البحر يمشي بعكسها هواها
ايصير اظلن يا خلك متجابله انه وياها
كلما يكيرها النذل اني بحيلي ابريها
.................

ساعه واكسر المجرشه والعن ابو اليجرش بعد
حظي يهل ودي نزل والجابفه حظها صعد
سلمت امري واسكتت للي وعدني بهالوعد
نصبر على الدنيه غصب للحد ونباريها
...............

ساعه واكسر المجرشه والعن ابو راعي الجرش
كعدت يدادة ام البخت خلخالها يدوي ويدش
واني استادي لو زعل يمعش شعر راسي معش
هم هاي دنيا وتنكضي واحساب اكو تاليها
...............

ساعه واكسر المجرشه بسنوني وامشي بيادة
الباب الحوايج حافيه واشكيله حالي كصادة
وانذر نذر كل ثروتي للكيم او للسادة
بلجي يفك سجني عجل والدعوتي ايلبيها




وقد نظم الكثير من الشعراء حول موضوع (المجرشة) أو غيره من المواضيع الاخرى ولكن على نفس الوزن، الذي يطلق عليه البعض وزن(المجرشة) ومنهم من يسميه وزن (اهنا يمن چنه وچنت)، وهذا المقطع مستمد من تلك المساجلات الشعرية العديدة التي دارت بين شعراء فترة خمسينيات وستينيات القرن المنصرم، ونشر قسم منها في سلسلة اصدارات( فنون الأدب الشعبي) التي كان يصدرها الشيخ المرحوم علي الخاقاني اصدارات مكتبته العتيدة التي كانت تحتل لها مكاناً مرموقاً في شارع المتنبي ببغداد حيث يقول مطلع القصيدة(الأساس) في تلك المساجلة:

اهنا يمن چنه وچنت جينه اوگفنه ابابك
ولف الجهل ما ينسه اشمالك نسيت احبابك
اما
قصيدة (داود اللمبجي)
التي غنى مطرب المقام الشهير يوسف عمر (في جلسة خاصة) أبياتاً منها فذاعت واشتهرت وإن كان مغنيها لم يعلم بتسجيلها في غفلة منه، فكان الذي كان وسمعها الكثيرون ودارت على كل شفة ولسان. لا تعتبر قصيدة "داوود اللمبجي" بالقصيدة ’البذيئة’ كما قد يتصور البعض لدى قراءتها للمرة الأولى، وإنما هي صورة اجتماعية دقيقة وساخرة لفئة في مجتمع بغداد مارست أرذل وأقدم مهنة في التأريخ خلال النصف الأول من القرن الماضي في محلة الميدان ببغداد، والتي لصقت بها وبمحلة الصابونجية الملاصقة لها صفة الدعارة وذلك بسبب وجود المبغى العام فيها، والذي هدم في خمسينيات القرن الماضي، وبقيت صفة "الميدنلي"، وحتى اليوم، تطلق على كل قليل أدب وسيء
قصة القصيدة هي أن الملا الكرخي كان في أحد الأيام جالساً في قهوة مجاورة لمحلة الميدان وإذا بجنازة تخرج من المبغى العام تتبعها جوقة من المومسات الباكيات النادبات. تملك الفضول شاعرنا الكرخي فسأل عن الفقيد فقيل له بأنه داود اللمبجي، المسئول عن مهنتين في محلة الميدان، هما إيقاد مصابيح الشارع (اللمبات) النفطية لإنارتها ليلا، وهي مهنة كان يمارسها العديد من سكان بغداد لقاء أجر من دائرة البلدية ومنها أتى لقبه (اللمبجي) ، ومهنة أخرى يمارسها نهاراً وليلا وهي (القيادة) في محلة الميدان التي وجد فيها المبغى العام كما أسلفنا. هزّ المنظر الملا الكرخي وجلس يكتب ما أوحى له المنظر ومخيلته من وقائع فخرجت قصيدته (داود اللمبجي) التي ذاعت واشتهرت بصورة لم يسبق لها نظير رغم عدم نشرها في جريدة أو مجلة ولكنها دارت شفاهاً بين الناس حتى رسخت في الموروث الشعبي
مات اللمبجي داود وعلومه كومو اليوم دنعزّي فطومه
يحكلها الفطومه عليه تموت لولا تنام وياه بفرد تابوت
ماتلكي مثل داوود هالعكروت عدها خدمته ياناس معلومه

وقصيدته المحالات
من القصائد التي تتحدث بها الركبان ويحفظها الحضر والبدوان وهي بحق قد استوعبت شتى المحالات الطريفة وقد نظمت بمهارة وابتكار
ولو ان قسم من المحالات التي كان يتصورها شاعرنا لم تعد اشياء مستحيلة في يومنا هذا
يصير اتزوج انا ببنية ----- يصير بالجنه الي حورية
.....................
يصير تصعد للسما ابسلم درج ----- يصير من مصلوب تطلبلك فرج
يصير خيل اتلزها ابسوك الهرج ----- يصير ميل وتربطة ابصارية

يصير تدري ....... ياهو اللي بزرة ----- يصير تدري البحر منهو اللي حفرة
يصير اموات احتيو من مكبرة ----- يصير نملة و وتدفع الملوية

يصير شايب منحني يرجع ولد ----- يصير بالمرمر يدكون الوتد
يصير شفت الواحد الفرد الصمد ----- يصير بطنج يجتمع والحية

يصير سيك وياكل بلحم الطلي ----- يصير بالبدوان اسم مرزة قلي
يصير كوهيني يسمي ابنه علي ----- يصير واحد قابل ثمنمية

يصير ترسل للهويدر برتقال ----- يصير ترسل تتن غرشه للجمجمال
يصير للمشخاب ترسل رز شتال ----- يصير للموصل تدز حبية

يصيرسيس طاف للرطبة كلك ----- يصير ساعة بغير ميل وزنبلك
يصير مسلم قح بالرحمان شك ----- يصير معمل ورق بالهندية

الكونية


نظمت هذه الملحمه سنه 1925 وهي تقع في الف بيت وتم نشر ما تم العثور عليه منها سنة 1929في جريدة الكرخ وهي تتضمن وصف الكثير من العادات والمهن التي يحترفها العراقيون وكذلك العبارات الشعبية التي تتردد على السنتهم اثناء مزاولتهام لاعمالهم اليومية
اسمع هل القصيدة الحاوية الامثال وبيها موعظة ماظن تجي علبال
........................................
بيهم على رجلة يلوج كل بغداد (كراث اكرفس والحلبة والرشاد)
(والخس ونبك)عدهم فرد معتاد (دوارة) يشيلون السلع ( بسلال)

بسلال او وٍكه يشيلوها عالروس كيمر يعملوه(معدان)اهل جاموس
وبيهم (عمله)هل يشلعون (السوس) والكناس بدرابينها وزبال

ولاتنسه الطرشجي وخزمجي ودباس واليشعل الطمة وياه جم كناس
وابو (العوين)يسلكون لوبيه ورواس باجة وعربنجية مع الحمال

والبلام والمعمار والصباغ و(الصيكل) اليعمل للتفك (قنداغ)
و(بويغجي) اليصبغ قندرة(ابوياغ) واللي يبيع ميوه وجبن هالبكال

بعد كثرة من هالمكسب يبيعون (بقصم والجرك واصميط والصمون
واليعمل (هريسه)وفوكها كمون واللي يبيع (حب ركي)ويبيع (اخلال)

الكرخي والمراة

في سياق موقفه من المرأة وحقوقها عمل من جانب آخر على الوقوف بوجه كل دعاة السفور لا بل واعتبره انحلال خلقي وخصوصا بعد ظهور بعض الدعوات لخلع الحجاب والذي تبناها البعض ومنهم الشاعر جميل صدقي الزهاوي الذي كتب قصيدة شهيرة جاء فيها :
اسفري فالحجاب يا ابنة فهرٍ هو داءٌ في الاجتماع وخيم
اسفري فالسفور صبحٌ بهيٌ والحجاب ليلُ بهيم

فكان رده قوياً حيث اشترك في عدة مناقشات حادة على صفحات الجرائد البغدادية مع دعاة السفور وكان له عدة قصائد يرد فيها على هؤلاء حيث كتب قصيدة بعنوان(السافرة) وفي قصيدة أخرى يرد فيها على كاتبة من دعاة السفور معروفة آنذاك باسم (لامعة) جاء فيها :

الى الكاتبة السفورية
(لامعة)
يا اديبه (لمعة) شعري النثرج دافعة
.............................
حقج وما من فائدة من عندنا يا سيدة
لازال نفسج رايدة فوتي وبابج واسعة

الما يسوكه مرضعه سوك العصا ما يطبعه
للوطن اكبر منفعه منج وانتي النافعه
يا(لامعة)رب الحسن كومي واخرجي من السجن
فوتي واتفلي بكل دقن من اين انتي فازعه
امشي شجخ يا عاقلة خلي الرجل يطرح كله
زنده بله مرده بله (جبكم) لنا مو طايعه
خرقتي حكم كل مجتهد واقنعتي في فتوى الولد
شكيتي شك ما اعتقد ينركع صارت فاجعه
وين اليبشر (مصطفى) والماي بالجره صفه
تم السفور الشر طفه بشراك صارت معمعه


الكرخي والعرب


كان المله عبود عروبيا لا بل اكثر من متعصب للعرب ولطالما تغنى بمدحهم ولكنه ايضا تاثر كثيرا من مواقفهم السلبيه يبدو أن العراق والعراقيين بصورة خاصة كان قدرهم الدائم أن يتفاعلوا مع قضايا امتهم وقضايا شعوبها في حين ينقلب الأمر رأسا على عقب حينما تكون القضية عراقية

ومن (سعد زغلول) مات ذ قلبنه كل الكائنات
بالجبايش جاينات صارت و(راوه و عانه)
ويوم مات (المنفلوطي) كثر همًي وقل قنوطي
موتي ياروحي وشوطي لأن مملؤه رعانه
وعندنا (ريس الوزارة أفزع اوربا انتحاره
بطل (سعدوني ) اعتباره راقي سيد عالي شانه
(بجرايدهم) خبر ذكروا مختصر ازيد م كتبوا
ما اهتموا ما اعتبروا اعتباره بربع آنه
اشارة الى انتحار عبد المحسن السعدون رئيس الوزراء العراقي آنذاك وتجاهل العرب كل ما يتعلق بالشأن العراقي منذ ذلك الزمن .
الكرخي والانكليز
كان المله من اللذين لهم التاثير الكبير على الشارع العراقي بقصائده الوطنيه وكذلك بتنظم المظاهرات ضد الانكليز مما سبب له الكثير من المتاعب منها الاعتقال واغلاق لجريدته وسوق للمحاكم عدد من المرات (ومرة قطع الانكليز الماء عن مزرعتيه في المحموديه وذلك لاجباره على تركها مما سبب له الخسارة الكبيرة ) مما اضطره بعض الاحيان للكتابه بصوره غير مباشرة فانطلقت قريحته الشعريه على السنة الحيوانات كما في قصيدته الهر والجريدية التي كلما اقراها اتذكر افلام كارتون والت دزني (توم و جيري)
علما ان هذه القصيدة كتبت ابان المجلس التاسيسي الاول الذي صادق على المعاهدة الاولى ولايمكن ان يكون المله قد شاهد او سمع ب (توم و جيري )

(الهر والجريدية)
انظر الى الهر الدِرج سيدية براسه و افترس جمله جريديه
......................................
صادف يوم هر ايجول وسط الدار يترقب الفرصه يريد يكنص فار
ذاك اليوم متوفق بقى محتار واتاثر رجع مفلس بتاتيه

بعد ذلك كطع عقلة وفكره يشوف في بيت(الكِلر) يدخل يحب يطوف
مٌجرد ان دخل حالا رجع مخطوف من شوقه وفكره يشوفله نيه

جريديه وينظرون الاكل الوان فرصه يشاهدون وحاصل اطمئنان
ليل انهار يرعون وحقيقه سمان صار الجرذي ذيله اوكيه

والحاصل نحب نرجع على البزون حب ايصيدهم بالمحيلات ايكون
لف سيديه علك سبحه هالملعون طب حالا البيت ( الكلر) دفعيه

اخذ يضرب ركع والوِتر صلى امليح ويجر الوِرد يستعمل التسبيح
يقره ادعيه ويستحرم من الريح يسجد الف ركعه الشيخ ليليه

جريديه وشافو هر هالمساكين للغايه انزعجو بقوا مبهوتين
اكبر كل عداوه ويه البزازين هذي مساله طبعا قديميه

عقدوا مجلس وعملوا الراي ابسر فد مندوب منهم يرسلوه للهر
يكشف هالقضيه مبشر ومنذر ويرجع عالاثر يخبر الجمعيه

رجع واذا بالجرذي اقبل ليه يدعدغ بيه عصه ويفرك ابرجليه
و رد كرصه باذنه وشرمخه بايديه قطعا محترك ويدك خليليه

رجع حالا الربعه وانطه معلومات ان الهر سيد افخر السادات
عضيته وشرمخته تره دفعات ابدا يا جماعه معترض بيه

حالا واذا ردوا على المندوب هر يصير قابل يصطلح ويتوب
للتاكيد اخذ نائب معاك اينوب يعني ثنينكم صيروا فدائيه

اني منزوي سيد من الابرار جايز من اكلكم مني اخذوا الثار
اضرب ركعه ياجاويد ليل نهار اصلي شوفوا كصتي شلون مجويه

الى اخر القصيدة حيث ادخل الهر كل الجريديه دفعة واحدة في التنور فاصبحوا وجبة دسمة له وهذا ما اعتقده المله بما يعمله الاستعمار بالعراق.

الانتخابات والنواب

كان المله عبود مراقبا جيدا لما يجري في المجلس النيابي والنواب لذا نراه قد اسهب في رصد كل السلبيات والتزويرات التي كانت تحدث انذاك واصبحت بعض اشعاره كالمثل الدارج

مهازل الانتخابات
يوليد لا تبلانه بجامع الحيدرخانه
..........
ارجوك لتروح انضبط ليش انت مو واحد سبط
اني وانت ننبسط عشره ولو ويانه
الداعي رحت يوم السبت على النتخاب اتفرجت
مخطوف مرعوب ارجعت عقلي انسلب ايمانه
واكفلك ابنص الدرب يكلك اخذ لا تنضرب
مجبور تاخذها غصب حازب هو واخوانه

ليروح لابد ينجلخ جلخة نظيفه ويندرخ
حصلنه يا كرخي الصلخ يا مرحبه بهالجانه

كما اسهب على لسان خجه خان وام قدوري وزمرتهم في وصف الوضعيه السياسية في ذلك الزمان
مذكرات خجة خان
بعد ان تم نشر قصيدة ( باشا صرت من بشونك ) واغلاق الجريدة بسببها ,كتب المله هذه القصيدة بعد ان عادت الجريدة للصدور والتي كانت رائعة باسلوبها وما فيها من روح الدعابة

ارجوج ام قدوري جوزي ليسمع نوري
جوزي يام عواشه من الدنبك وخرخاشه
لتسمع اذن الباشا يكاويج اسمعي شوري
لاحلفج بالسادة والمصطفى واولادة
جوزي اتركي داده ومن غير دنبك ثوري
للكرخ سدوها انهجم بيته ولطخ وجهه ابفحم
من ربعه شلع وانهزم ساكن بكهوة حوري
والسبب انتي ودنبكج الله يكافي العلمج
بشغل السيليه شوهدنج صرتيلي ميجر بوري
خجه التخيط والتشك مثلج البلدنبك تدك
وياج انا احجي الصدك مو مثل غيري صوري
اني ادك زنجاري دف ما يسمعه جاري
ولكل حكومه نجاري مو مثل انتي تجوري

هذا اليوم ال جنه نريدة

نشرت في الثلاثينات من القرن المنصرم يسخر الشاعر فيها من نواب المجلس
لو هلهلتي يم قدوري وسمعتي يحبيبه شوري
للباشا ريسنه نوري للموطن حيده وصنديده
هذا اليوم الجنا نريده
لو هلهلتي يا عواشه ودكي بالدف وخرخاشه
وادعي ايطول عمر الباشا الله يوفقه الله يزيده
هذا اليوم الجنا نريده
وكثير ما تم الاقتباس من هذه القصيدة
الصحافة
لكثرة عدد المرات التي اغلقت فيها جرائد الشاعر الف قصائد متعددة تحمل العناوين التي تؤشر للمرات التي تم الاغلاق فيها مثل قصيدة الاغلاق التاسع,الاغلاق العاشر وهكذا
عذاب الصحافة وعقابها
كل وكت بسته جديدة تطلع لسد الجريدة
.......................
كل وكت تطلعلي بسته اثبت اضبط شنت شنته
هذي صارت سده سته اضبط حسابك وعيده
ليش تتكلم يا بومه دائمي ضد الحكومه
السعه بسدها لاتلومه مستحق. لا عابت ايده
جوز اترك لا تداعب بعد اصحاب المناصب
النائب النائب النائب شغلته اعلم شديده

4


الكرخي والقضايا الاجتماعية
لم يترك المله شانا الا و كتب فيه فقد رصد العادات والطبائع الاجتماعية السيئه وكتب عنها باستفاضة فقد كتب عن
مشاكل الزواج بين الشباب والشيوخ , الخرافات , الطب العتيق, القمقم والعيد , الحجاب والسفور, الاطفال والولائم, القمار في المقاهي, مناطحة الاكباش, سباق الخيل( الريسسز) , زيارة الفنانين مثل عبد الوهاب وام كلثوم ويوسف وهبي وعيد الجيش وقد وردت هذه الابوا ب في قصيدتي المحالات والكونيه بشكل واضح
نقد الخدمات التي تقدمها الدوائر والمؤ سسات
خلال تجواله في المدن العراقية سواء بالقطار او السيارة لم يترك الشاعر شانا يستحق الكتابة الا وكتب عنه مثل
قطار سامراء

لازم الرجال يحذر اذا من بغداد سافر

هذه اول غزاتي وحالا انكسرت عصاتي
كان صار اعلم مماتي بالقطار اي وحق حيدر

في قطار اركبنه يعني اعتك من اليخني دقني
كسر عظامي ومردني دايخ واثول وافتر

طرشت اذني وغير صاغي صرت واتكلكل دماغي
سايفة منه البراغي مثل كاروك المكسر

وكذلك كثيرا ما انتقد ادارة بلديات المدن وسوء خدماتها

الغزل والحب
للشاعر قصائد لاتعد ولاتحصى في هذا الباب وقد تحولت قصائده الى اغاني وبستات تناقلها المطربون وتغنو بها والى يومنا هذا وامثال ذلك كثير منها ولكن يلاحظ القارئ ان الشاعر كان يستعمل صيغة المذكر في غزله وذلك للقيود التي فرضتها التقاليد والبيئة الاجتماعيه في ذاك الزمان

يوليد ياغيد ولك

يوليد ياغيد ولك كلي علي اشبدلك
اشبدلك عني وتشت هل انت بايات اصعدت
ام اني بايات نزلت لو هذا دوران الفلك
هل بالزعل عندك قصد عالداعي ما تقبل تصد
ريكك شهد خدك ورد بحواجبك ناصب شرك

شنهو السبب تنسوني نشرت عام1927 هذه الطقطوقة غناها الكبنجي

اني ابد منساكم شنهو السبب تنسوني

تنسوني هالصادر زلل مني وصرت عدكم ملل
يكفي اتركو هالزعل ارجوكم تراعوني

يا ولد يابو السدارة نشرت عام 1936 وقد غنيت واملئت الاسطوانات


ياولد يابو السدارة متيمك سويلة جارة
من تمر سلم علينا ولو يا دعج بالاشارة
سلم ابرمز الحواجب من بع







من مواضيعي 0 برنامج لمسح الصوت من الاغنيه ويترك الموسيقى او العكس
0 وسط الكلمات..صرخة حب
0 وأقطع دابر الطغيانِ !
0 مدونة الشاعر العراقي شاعر التحرير احمد مطر
0 ارض الانبياء
0 فائدة الفلفل الاسود
0 تعال وشوف حالي بدونك شلون
رد مع اقتباس
قديم 02-02-2010, 11:58 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
كريم السيد
مشرف سابق
إحصائية العضو






 

كريم السيد غير متواجد حالياً


افتراضي

يسلمووووووووووو
جهود رائعه اخي الباوي
لك







من مواضيعي 0 رب صدفه خير من الف ميعاد
0 ما هو رايك بكل صراحه وحياديه
0 الامام موسى الكاظم (ع)
0 هل تعلم/الحلقه الاولى
0 ميسي يتمسك بفرصة المونديال لتحسين علاقته بمشجعي الأرجنتين
0 قصيده للشاعر ايهاب المالكي
0 كرويف ينتقد برشلونة
التوقيع




مع خالص تحياتي القلبيه للجميع
كريم السيد
رد مع اقتباس
قديم 02-02-2010, 12:08 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نبيل الشويلي
عضو متألق
إحصائية العضو






 

نبيل الشويلي غير متواجد حالياً


افتراضي

جهود رائعه اخي الباوي
لك وننتظر الجديد
تقبل تحياتي اخي الكريم







من مواضيعي 0 رسالة إلى من غضب بسبب حذف موضوعه أو اغلاقه
0 الدارسين وفوائده العظيمة
0 يارســام ...
0 ماهي الدروس المستفادة من ثورة الإمام الحسين(ع)
0 المالكي : منعنا السياسيين من دخول المعسكرات لضمان ولاء منتسبيها للوطن لا للطائفة
0 هل الاعتذار إهانه....أم حسن تربيه؟؟!!
0 المرأة كاس شفاف يجب ان تفهمه حتى لاتكسره
التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 02-02-2010, 12:23 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
الفرزدق
مراقب سابق
إحصائية العضو







 

الفرزدق غير متواجد حالياً


افتراضي

دمعة الاخلاص

يا سفينة التايهة وطرها الفلك مات فيصل يا غريب اذكر هلك

مات فيصل مات عزك يافقير يا عراقي,وبمن بعدة تستجير
من الشدد والنكب وبيوم العسير بعد عينه عاد منهو اليكفلك


ياحبيبي الباوي هذه المشاركه مهمه جدا تستذكر بها احد رواد الشعر الشعبي الملا عبود الكرخي
من فطاحل الشعر تقبل تحياتي







من مواضيعي 0 السيد خضير
0 السيــده مريم العـــذراء وسيدنا عيسى عليه الســلام
0 علاج جديد لمرض السكر اثنت فعاليته
0 إرفع ثقتك بنفسك
0 لعش و الحطاب
0 أكثر من 70 ثعبان داخل بطنهـِ
0 فضيحة جديدة
التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 02-02-2010, 06:30 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الباوي
عضو فعال
إحصائية العضو







 

الباوي غير متواجد حالياً


افتراضي

انرتم متصفحي جميعا
لمروركم في متصفحي







من مواضيعي 0 تعال وشوف حالي بدونك شلون
0 كتاب عقيدة الصدمه.. موضوع مميز يستحق القراءة وفهم ما يدور حولك
0 مطعم من الثلج في دبي
0 طقوس هنديه غريبه....
0 طائرة تقع في البحر و محاولة لانقاذ الركاب
0 صور يصعب التقاطها مرى اخرى..
0 حــــــــــــــوار بيــــــــــــــن الحســــــــــــــــــنات والســــــــــــــيئات
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

تصميم مواقع

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مجموعة قصائد لنجوم الشعر الشعبي العراقي عازف الليل ملتقى الشعراء الشعبيين 3 10-12-2010 10:18 PM
المقالات التي تسببت في اختطاف ومقتل الصحفي العراقي الكردي الشاب " سردشت عثمان عراقي جنوبي منتدى الحوار السياسي 8 05-18-2010 09:48 PM
ملا عبود الكرخي الشيخ حبيب كنن العكيلي ملتقى الشعراء الشعبيين 2 11-29-2009 07:54 AM
من طرائف الشعر الشعبي العراقي العتابي المنتديات الادبية العامة 4 10-23-2009 10:07 AM
الرباع العراقي محمد جاسم عبود إلى أولمبياد بكين 2008 إبن جبل عامل المنتدى الرياضي 0 05-06-2008 06:19 AM